أرشيف التصنيف: سياسة

30 مصاباً في مظاهرات بغداد… وإعادة فتح ميناء أم قصر

أفاد مصدر أمني عراقي بأن 30 شخصاً أصيبوا بالاختناق جراء إطلاق القنابل المسيلة للدموع على المتظاهرين وسط العاصمة بغداد، فيما أعلن مسؤول إعادة فتح ميناء أم قصر واستئناف العمليات المتوقفة منذ نحو عشرة أيام.

وتمكنت القوات الأمنية العراقية، صباح اليوم، من صد المتظاهرين واستعادة السيطرة على 3 جسور في بغداد، فيما وقعت مواجهات صباحاً في أحد الشوارع التجارية المؤدية إلى ساحة التحرير بوسط العاصمة.

ورغم أن الأعداد الكبيرة من المتظاهرين تتجمع في ساحة التحرير المركزية للاحتجاجات المطالبة بـ«إسقاط النظام»، فإن المواجهات تدور منذ أيام عدة على 4 من 12 جسراً في بغداد.

وتقدم المتظاهرون أولاً باتجاه جسر الجمهورية، الذي يصل التحرير بالمنطقة الخضراء التي تضم مقار حكومية. ورفعت القوات الأمنية على الجسر 3 حواجز إسمنتية، يقف المتظاهرون عند أولها.

وبعد ذلك، تقدم متظاهرون آخرون باتجاه جسور السنك والأحرار والشهداء الموازية لجسر الجمهورية شمالاً. وشهدت تلك الجسور الثلاثة ليلاً مواجهات بين المتظاهرين والقوات الأمنية التي صدتهم.

إلى ذلك، أعلن مسؤول في ميناء أم قصر المخصص للسلع الأولية بالقرب من البصرة اليوم السبت استئناف العمليات في الميناء.

وقال المسؤول لوكالة «رويترز» إن جميع أرصفة الميناء تعمل اليوم مضيفا أن السفن بدأت في تفريغ شحناتها.

ويستقبل ميناء أم القصر شحنات الحبوب والزيوت النباتية والسكر لبلد يعتمد بدرجة كبيرة على واردات الغذاء.

وتوقفت العمليات بالميناء لنحو عشرة أيام بعدما أغلق محتجون مدخله.

وتأتي هذه التطورات غداة سقوط نحو 10 متظاهرين في محافظة البصرة، بالإضافة لعشرات المصابين، فيما أطلقت قوات الأمن الرصاص الحي لتفريق متظاهرين كانوا يحاولون اقتحام مبنى مجلس محافظة البصرة، ما تسبب في ارتفاع أعداد القتلى والجرحى، رغم ذلك لا يزال عدد من المتظاهرين يوجدون في محيط مجلس المحافظة، بينما تشهد ساحة التحرير وسط بغداد، توافد الآلاف إلى الميدان.

وكان المتحدث باسم الحكومة العراقية سعد الحديثي، قد اعتبر خلال تصريحات لوسائل إعلام، أمس، أن استقالة الحكومة «لن تلبي المطالب العديدة التي يطالب بها المحتجون منذ أسابيع».

وأوضح الحديثي أن استقالة الحكومة ستحولها إلى حكومة تصريف أعمال، وبالتالي لن تغادر السلطة حتى تجري انتخابات جديدة في حال حلّ البرلمان، أو لغاية تكليف جهة أخرى من القوى السياسية الموجودة حاليا في البرلمان.

ولفت إلى أن هذا الأمر، في حال حصوله، لن يرضي المتظاهرين السلميين، وقال إنه في حال تحولت الحكومة إلى تصريف الأعمال، فإنه «سيجردها من كثير من صلاحياتها وقدرتها على تحقيق الإصلاحات والوعود التي قطعتها أمام المتظاهرين».

وتابع: «لن يكون بوسع الحكومة إرسال مشروعات قوانين إلى البرلمان»، مشيرا إلى أن حكومة عادل عبد المهدي تعكف حاليا على إعداد مشروع قانون للانتخابات وآخر يتعلق بعملية مكافحة الفساد تحت عنوان «من أين لك هذا؟»، الذي سيراجع جميع أموال وممتلكات وعقارات المسؤولين الحاليين والسابقين في العراق.

وأكد أن استقالة الحكومة «ستعقّد الأزمة وتفاقم الأمور».

من جانبها، عبرت الأمم المتحدة عن قلقها العميق حيال أعداد القتلى والجرحى في العراق، نتيجة استخدام قوات الأمن القوة ضد المتظاهرين، ودعت المنظمة الدولية السلطات العراقية إلى حماية حق المحتجين في التظاهر السلمي.

الدكتورة ندى الجبوري تغرد من جنييف

الناس لها اوطان تعيش بها بسلام الا نحن العراقيون لماذا كل هذا السوء نلقي به على هذا الوطن الجريح اما يكفي ماراح من رجالنا حروب ، حصار ، لا عدالة ، ظلم ، قسوة ، نحتاج الىً سلام نعيش تحت مظلته دعوة نسوية للسلم الأهلي . لا للفاسدين

محمد شياع السوداني في رسالة “جريئة” يطلب : لا تفضوا الاعتصامات……!

وجه وزير العمل السابق النائب محمد شياع السوداني رسالة إلى المعتصمين قال فيها إنه لا يؤيد فض الاعتصامات والعودة إلى المنازل، مطالباً السياسيين بالتوقف عن “الحيل والألاعيب، والدخول في حراك الشبان”.
نص الرسالة:
لستُ من المؤيدين دعوة الشباب الى فض اعتصاماتهم والعودة الى بيوتهم ، على الرغم من مرور اكثر من أسبوعين على نهضتهم وثورتهم الوطنية بيدَ انني لست من القائلين بان الحراك الشعبي لم يحقق شيئا من أهدافه حتى الان. فما طرحه الحراك من أهداف ومطالب يقع في قسمين الاول يتعلق بالحكومة والسلطات كافة من تشريعية وقضائية وغيرها ويقع تحت قدرة هذه السلطات وفي ضمن مجال عملها وهو مالم يتحقق في الأقل بصورة كاملة حتى هذه اللحظة .    فلا الدستور تم تعديله ولا الحكومة استقالت ولا الفساد تمت مكافحته ولا الخدمات او فرص العمل توافرت ولا ولا ولا . أما ما يخص القسم الاخر الذي هو أصلا ليس من شؤون الحكومات السلطات الأخرى كلها ، ولا هي قادرة عليه حتى لو أرادت ذلك.
ان ذلك يدخل في شؤون الامم والشعوب الناهضة الحية القادرة وحدها على انجازه ولي عنق التاريخ نحوه. وهنا يحق لنا القول إن ما حققته هذه الانتفاضة وشباب التك تك الغيارى  هو اعظم مما ستحققه في المستقبل من الأمور التي مر ذكر بعضها . بل كلما سيتحقق بالمستقبل سيكون مبنيا على ما تم انجازه حتى الان.
ان ما تحقق خلال الأيام القليلة الماضية و ما انجزه المنتفضون في ساحة التحرير وباقي الساحات  حتى الان؛ وفي هذه المدة الوجيزة من زمنٍ قد تحتاج الكثير من الشعوب الى عقود منه لإنجازه وربما بعد مآسٍ وحروب داخلية ونكبات ودموع ودماء غزيرة؛ نستطيع أن نوجزه بالآتي :
اولا :  لقد استعاد هؤلاء الأبطال الهوية الوطنية بعد ان ضاعت أو كادت أن تضيع بين الهويات الفرعية الطائفية او الأثنية اوالمناطقية وغيرها فقد اعاد هؤلاء الشباب للهوية العراقية كرامتها وللمواطن العراقي ثقته بنفسه أينما كان في العالم. وكانوا مدركين تماما ما يهدفون اليه حينما رفعوا شعار (نريد وطن ). فالعراق الذي تغيب فيه السيادة وتُبتلَع فيه الدولة من  العصابات والمليشيات المسلحة والعشائر ويغيب فيه القانون وتضعف فيه الحكومة حتى تصبح اضعف حلقة يمكن ان يلجأ اليها المواطن لاستيفاء حقه لا يمكن وصفه بالوطن الحقيقي المشرف.
ثانيا : اثبتت الاحتجاجات ان العراقيين واعين ما يدور حولهم وخلف الكواليس وأظهرت الشعارات التي رفعوها والمطالب التي قدموها ومستوى الوعي الذي برهنوا عليه انهم كانوا يعون جيدا ما يقوم به الساسة من ألاعيب وأين تطبخ القرارات المصيرية لبلادهم وكيف تشكل حكوماتهم بعد كل دورة انتخابية يذهبون بها الى صناديق الاقتراع. واكتشف السياسييون لأول مرة بأنهم مكشوفون امام مواطنيهم وجمهورهم وان هناك عيناً نافذة  تراقب حركاتهم كلها وما ينخرطون فيه من اتفاقات سياسية وصفقات اقتصادية على حساب الوطن. ومن هنا أصبحت ادارة اللعبة السياسية من الان فصاعدا اصعب على الأطراف السياسية وأعقد بكثير . ودخل الشعب للمرة الاولى كمراقب في الدهاليز المظلمة كلها واروقة تقاسم الحصص التي كانت تدار خلف أبواب مؤصدة. وهذا ما بات  واضحا حتى للاطراف الدولية والإقليمية التي تنشط عادة بعد كل جولة انتخابات يذهب بها الشعب الى الصناديق.
ثالثا : لعلكم تتذكرون معي كم كانت نسبة المشاركة في الانتخابات الاخيرة ، وهي الأدنى على الإطلاق منذ العام 2003 حتى بناء على الأرقام  الرسمية. يقدر بعض الخبراء ان النسبة لا تتعدى ال ‎%‎ 20 بالمائة. وهو من دون شك موقف رافض وتعبير صارخ عن عدم الرضا الذي عبر عنه الشعب ازاء الأداء السياسي ولكن يبدو ان الرسالة لم تصل.
هل تعلمون ان الموجودين في ساحات التظاهر الان هم أولئك الذين رفضوا الذهاب الى الانتخابات في المرة السابقة. وهل سأل السياسيون أنفسهم كيف ستكون النتائج في انتخابات قادمة ؟ !
هؤلاء هم جمهور المقاطعين وازيد عليهم الشباب اليافع الذي لم يبلغ سن الانتخاب بعد.
هؤلاء هم من سيقرر مصير العراق وأسلوب الحكم فيه لا الطبقة السياسية المتربعة حاليا. وهذا ما يجعلنا نتفاءل بمستقبل البلاد.
رابعا : لم يجرؤ احد منذ سقوط النظام الدكتاتوري البغيض حتى الان على الدعوة إلى تعديل الدستور على الرغم من  قناعة الجميع بأنه بحاجة الى تعديل بل وايمان العديد منهم بأن هذا الدستور لا يؤسس دولة مدنية سليمة وقوية كما يريدها المواطن العراقي. وكانت هذه الأمنية لاتراود الوطنيين حتى في احلامهم في الوقت الذي جعلها هؤلاء الشجعان أمرا واقعا وبندا من بنود التعهدات والقرارات التي الزم مجلس النواب نفسه بها وشكل لجنة خاصة بذلك.
خامسا : ان الخنادق التي حفرت بفعل الانقسامات الطائفية السياسية في المجتمع لم تكن اية حركة قادرة على ردمها وعودة الوحدة والمساواة بين العراقيين جميعا الا حركة شعبية ثورية اجتماعية صنعها شبابنا الذي يجب ان نفخر بهم ونسعى إلى استثمار هذه اللحظة التاريخية النادرة.
بهذه الحركة عاد العراقيون موحدين،  فلم يعد هناك راي عام سني وآخر شيعي وآخر غير ذلك.
الان وبفضل هؤلاء الفتية الممتلئين حماسة اصبح لدينا ما يمكن ان نقول عنه بانه رأي عام عراقي موحد فما تسمعه في بغداد يتردد صداه في أنحاء الوطن.  فهل هذا هين ؟ ! وهل يمكن للحكومات ان تأتي بما اتيتم به يا شباب العراق الشجعان؟ ! !
تحية لكم وألف تحية من صميم القلب وليقف  السياسيون جميعا وقفة إجلال واعتزاز لكم لأنكم قدمتم لهم ولبلادكم خدمة لا تضاهى وسنبقى مدينين لكم دائما.
ويا أيها السياسيون بدلا من ان تتخوفوا وتجتهدوا في الالاعيب والحيل لتضليل الشباب وصرفهم عن هدفهم الأساس إلى نواحٍ أخرى انخرطوا في الحراك وكونوا عونا له فإنه سيعود بالخير والعزة للوطن الذي يضمنا جميعا.

بالصور من ساحة التحرير : هتافات ونداءات ولافتات تطالب بمحاكمة وزير النفط ثامر الغضبان

طالب المتظاهرون، اليوم الخميس، القضاء العراقي بمحاسبة ومحاكمة نائب رئيس الوزراء وزير النفط الحالي ثامر الغضبان، متهمين اياه بأنه سبب الفشل والفساد في قطاع النفط والطاقة منذ ١٦ عام مضت. ورفع المتظاهرون لافتات في ساحة التحرير، طالبت بمحاكمة الغضبان، متهمةً اياه ايضاً، بأنه مهندس الاتفاقات والعقود الكارثية؛ وبأنه عراب الفساد والصفقات مع الأقليم التي ضيعت حقوق الشعب العراقي. وقال المتظاهرون في احاديث صحفية، ان ” الغضبان مسؤولية مباشرة عما لحق بالقطاع النفطي من كوارث، كما انه يعمل في هذا المجال منذ اول ايام الاحتلال الامريكي الذي عينه بمنصب مدير تنفيذي لوزارة النفط، ثم اصبح وزيراً في الحكومة الاولى وبعدها تولى مناصبا رفيعة الى ان اعاده عادل عبد المهدي الى الوزارة في ٢٠١٨”. واتهم المتظاهرون الغضبان بأنه السبب وراء اشعال فتيل الازمة العراقية بتجاهله لاحتجاجات الخريجين اشعر طويلة امام ابواب الوزارة، وعدم الاكتراث لمعاناتهم الامر الذي فجر انتفاضة تشرين بوجه الحكومة برمتها”. وقال خريجون في القطاع النفطي، ان” ادارة الوزارة هي الاسوء منذ ٢٠٠٣ ولم يسبق ان واجه الخريجون في الكليات والمعاهد النفطية عسفا مثل ما يلاقونه على يد الادارة الحالية”. فيما رفع ناشطون لافتات اخرى حملت رئيس الوزراء عادل عبد المهدي ووزير نفطه ثامر الغضبان المسؤولية عن دماء المتظاهرين السلميين.

حقيقة الوثائق المزيفة التي روجتها كيانات سياسية مفلسة ….!!

كشفت مصادر اعلامية عن الوثائق الاصلية التي قامت بتزيفتها كيانات سياسية فاسدة ونشرت وروجت بدلا عن الاصلية وثائق مفبركة حاولت تلك الكيانات السياسية الفاسدة الاساءة الى رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي .
واكدت المصادر ان وسائل اعلامية عديدة حصلت على الوثائق الاصلية التي تم تحريفها وتزييفها ومن ثم نشرها والترويج لها في محاولة يائسة لتلك الكيانات التي افلست سياسيا ولم تحظى بادنى تمثيل لها في الجانب الحكومي التنفيذي ولاتمتلك كذلك اي حضور في الشارع العراقي بصورة عامة والشارع السني على وجه الخصوص….!!

المصادر دعت وسائل الاعلام الى توخي الدقة والمهنية والتاكد من صحة اي وثائق قبل نشرها حرصا على ميثاق الشرف المهني.

هذا وكانت كيانات سياسية قد روجت لوثائق مزورة احتوت قوائم اسماء ادعت تلك الكيانات انهم ينتمون الى عشيرة الحلبوسي وهي العشيرة التي ينتمي اليها السيد رئيس مجلس النواب العراقي وتبين في مابعد عدم صحة تلك الوثائق وانها مزيفة….!!

بالوثائق…..بالوثائق امام أنظار السيد رئيس الوزراء هيئة النزاهة والسيد وزارة الدفاع

وثائق خطيرة تدين قائد القوة الجوية العراقية الفريق الفاسد انور حمه الملقب انور فسيفس تخص قيامه بإدخال معمل صب كونكريت تابع لشركاته ( شركة قرية الفرات وشركة ٧٧ ) الى قاعدة بلد الجوية بدون استحصال اَي موافقات حكومية وبعدها قام بهدم ارضية مطار قاعدة بلد الجوية لغرض استنزاف موازنة وزارة الدفاع بمبلغ ٣٠٠ مليون دولار لاستبدال ارضية المطار وال Taxi way بالتعاون مع شركة سوسي و شركة قرية الفرات و شركة ٧٧ ، علما ان ارضية المطار قد تم بنائها من قبل فيلق المهندسين الأمريكي التابع للبنتاغون إبان الاحتلال الامريكي و صمم حسب المعايير الأمريكية ليدوم اكثر من ٢٥ سنة .. لايا فسفوس على هاي الدكة الناقصة….!

فضيحة الفضائح 500 الف دولار سعر كتاب تمديد الفاسد انور حمه قائد القوة الجوية …..!!

كشفت مصادر خاصة ان قائد القوة الجوية الفاسد انور حمه دفع مبلغ نصف مليون دولار الى السكرتير العسكري لرئيس الوزراء الفريق محمد حميد وذلك عن كتاب صدر من داخل مكتب رئيس الوزراء متناسين ان المشار اليه انور حمه عليه ملفات فساد كبيرة وخطيرة …..!
فهل يجوز هذا ياسيادة رئيس الوزراء الكل ينادي باقلاع الفاسدين واللصوص وهذا يتم التمديد له…..؟!

أبرز ما جاء في كلمة رئيس مجلس الوزراء السيد عادل عبد المهدي خلال جلسة مجلس الوزراء بحضور المحافظين، بتأريخ 5 تشرين الثاني 2019

• في 1 / 10 / 2019 بدأت تظاهرات مهمة جدا في العراق، ونحن نراها صحيحة وفي الاتجاه الصحيح وتسعى لمعالجة تراكمات كثيرة اختزنت في الجسم العراقي من حروب وانظمة وموروثات سابقة نقلت الى النظام السياسي بعد 2003 .
• لاشك ان الدستور العراقي اليوم اصبح هو المظلة التي يستظل بها الجميع ، وهنك حاجة الى تعديلات دستورية لكن ليس البدء من جديد، وانما الاعتماد على آليات دستورية يمكن من خلالها إحداث التغييرات، وهي الطريقة الاوضح من اجل اجراء تعديلات دستورية بما في ذلك تغيير طبيعة النظام السياسي .
• من اجل تغيير قانون الانتخابات علينا ان نبدأ الآن بوجود الحكومة .
• الاحزاب في دول العالم تختلف عن الاحزاب والقوى السياسية الموجودة في العراق والتي لم تجدد بنيتها وبقيت مبتعدة عن الجماهير .
• قدمنا تعديلا على قانون انتخابات مجالس المحافظات لإنصاف المستقلين لكن لم يُصوَّت على هذا التعديل، وقدمنا من جديد هذا القانون .
• ضغط التظاهرات قاد الى الدفع بإتجاه قبول مشاريع كانت موجودة لكنها موضوعة على الرف، وبسبب هذا الضغط اصبح بالإمكان تمريرها .
• يجب ان نستثمر خروج شعبنا وابداءه كل ما طرح من امور سواء نتفق معها او نختلف معها لكن هذا الصوت الهادر يجب احترامه والاستماع اليه لتحقيق مطاليبه العادلة .
• نقر جميعا بشرعية التظاهرات وسلميتها ومع ذلك نرى البعض يتخذ من التظاهرات كدرع بشري وعمل يقوم به للتخريب .
• نميز بين المتظاهرين السلميين الذين يجب حمايتهم والاستماع الى مطاليبهم وبين من يريد التخريب .
• حرق البيوت والمؤسسات والمقرات هو عمل لاينتمي الى التظاهرات السلمية كما سماه مجلس القضاء.
• الدعوة الى منع الدراسة هي عمل غير صحيح ولايمكن تعطيل حقوق التلاميذ والطلبة ،ويمكن للمعلمين ان يتظاهروا خارج اوقات الدوام ،
• عندما يضرب الاطباء عن العمل فهذا تعطيل للدوائر الصحية وليس فيه جانب اصلاحي وكذلك المحامون ، لانه لاتوجد دعاوى ترفع دون وجود محامين وهذا يضر اكثر مما ينفع .
• قطع الشوارع يتسبب بغلاء بالاسعار وعدم وصول الناس الى وظائفهم وتحدث مضاعفات غير صحيحة ،ولايمكن لعدد معين مهما كانت شرعيته ان يعطل مصالح الملايين .
• هنالك الكثير من الشركات المشاركة في معرض بغداد الدولي المزمع عقده احجمت عن المجيء الى بغداد وهذا ضرر كبير للبلد.
• كيف يمكننا تحريك المشاريع وتلبية المطاليب اذا تعطل القطاع النفطي ؟ وكيف يمكن ان ندير الحجم الحالي للدولة اذا لم تتوفر الموارد المالية الكافية؟.
• لايمكن ان يتحقق اصلاح مع الاستمرار في التجاوز على القانون فاقانون يعطي الحق في التظاهر السلمي لكن اخذ القانون رهينة وتعطيله هو مخالفة للقانون.
• ندعم التظاهرات السلمية ونتبناها ولانسمح بالتجاوز واستغلال التظاهرات.
• لحد الآن نحن في وضع دفاعي كامل ولذلك من السهل اختراق خطوط قواتنا الامنية لاننا لانستخدم النار ونستخدم ابسط الوسائل ومع ذلك نُلام .
• ليس لدينا مانع من استقالة الحكومة ولكن اذا استقالت الحكومة بدون وجود بديل سلس وسريع وتأخر البرلمان في ايجاد بديل فماذا سيكون؟ ستستمر الحكومة لانها ستكون حينها حكومة تصريف اعمال يومية والسؤال هل انجزنا شيئا وهل تقدمنا ام تراجعنا؟ .
• نحن قد نرتاح في حالة الاستقالة ويأتي غيرنا ويتحمل الأعباء الصعبة ، وليس هنالك تشبث بالسلطة .
• ترك الامور في فراغ وترك الجيش بدون قائد عام هل فيه منفعة او فائدة للبلد ؟.
• دائما نقول ان هنالك قوى سياسية عليها ان تجلس وتجد البديل المناسب خلال ساعات لتأسيس حكومة جديدة .
• لايوجد في الدستور العراقي شيء اسمه انتخابات مبكرة، ولانستطيع الذهاب الى انتخابات مبكرة من دون حل البرلمان.
• لدينا دستور ينظم كل الامور، ولانتملك سوى القيام بواجبنا في الدفاع عن مصالح وامن البلد ومصالح المواطنين.
• تنفيذ الاصلاحات وان كان بطيئا افضل من الذهاب الى المجهول والفراغ المحتمل.
المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء
5 – تشرين الثاني – 2019

مجلس الوزراء يقرر إصدار حزمة إصلاحات جديدة وتعيين خريجي معاهد التدريب النفطي لعامي 2018 – 2019

عقد مجلس الوزراء جلسته الاعتيادية اليوم الثلاثاء، ٥ تشرين الثاني ٢٠١٩، برئاسة رئيس مجلس الوزراء السيد عادل عبدالمهدي ، وحضور السادة المحافظين .

وقدم السيد رئيس مجلس الوزراء رؤيته للخيارات المطروحة عبر مطالب المتظاهرين في كلمة ، ستُعرض لاحقا .

وأصدر مجلس الوزراء عددا من القرارات، في مقدمتها اصدار حزمة اصلاحات جديدة تتضمن الإستجابة لمطالب المتظاهرين ،
كما قرر المجلس منح وزير النفط صلاحية الموافقة على تعيين خريجي معاهد التدريب النفطي لعامي 2018 – 2019 على ملاك الوزارة وشركاتها العامة الرابحة استثناءً من تعليمات الموازنة واستمرار الصلاحية المذكورة لعام 2020.

وفيما يتعلق بالمشاريع الصناعية وافق مجلس الوزراء على تخفيض الرسم الكمركي لمادة الحبيبات البلاستيكية (للمشاريع الصناعية المسجلة لدى المديرية العامة للتنمية الصناعية او المشاريع المسجلة لدى اتحاد الصناعات العراقي، وقيام الجهات التي تمنح الموافقات المذكورة آنفا بتزويد وزارتي (المالية / الهيئة العامة للضرائب ، والعمل والشؤون الاجتماعية ).

وقرر المجلس الموافقة على رفع عبارة (لغرض العمل بصفة باحث اجتماعي لضمان سرعة الانجاز ودقته) من الفقرة (2) من قرار مجلس الوزراء (363 لسنة 2019) واضافتها الى الفقرة (3/ب) لتصبح بالشكل الآتي: منح وزارة العمل والشؤون الاجتماعية صلاحية التعاقد مع (1000) خريج لغرض العمل بصفة باحث اجتماعي لضمان سرعة الانجاز ودقته ، من خلال إدراج نص في مشروع قانون الموازنة العامة الاتحادية للسنة المالية /2020.

وفي مجال الاستثمار وافق مجلس الوزراء على مايأتي :
1. تخويل رئيس الهيئة الوطنية للاستثمار السيد(سامي الاعرجي) صلاحية التوقيع على اتفاقية الامم المتحدة بشأن اتفاقيات التسوية الدولية المنبثقة من الوساطة.
2. قيام وزارة الخارجية بإعداد وثيقة التخويل اللازمة بإسم حكومة جمهورية العراق للسيد رئيس الهيئة الوطنية للاستثمار وفقا للسياقات المعتمدة .
وأقر المجلس توصية المجلس الوزاري للخدمات الاجتماعية بشأن الموافقة على اعتماد ماجاء في وثيقة معايير الإسكان الحضري والريفي في العراق.

وتمت الموافقة على توصية الاجتماع المشترك للجنة المراجعة والمصادقة على العقود لوزارة الاعمار والاسكان والبلديات والسيد محافظ بابل والهيئة التنفيذية لمشروع مجاري بابل ولجنة التحليل ولجنة فتح العطاءات باحالة المشروع للمرحلة الاولى لمشروع مجاري الحلة الممول من القرض البريطاني الى شركة كاما وشركائها قدر تعلق الامر بالصلاحية المالية.
ووافق مجلس الوزراء على مشروع قانون اللجنة الاولمبية العراقية واحالته الى مجلس النواب.

وأقر المجلس توصية المجلس الوزاري للطاقة بشأن شمول قطاعات وزارة الكهرباء كافة صلاحية تنفيذ المشاريع لمنظومة الكهرباء على الاراضي العائدة الى الجهات الحكومية بعد استحصال الموافقة المبدئية من الجهة المالكة والجهات ذات العلاقة المباشرة اصوليا وقبل اكمال اجراءات التخصيص او نقل الملكية شريطة التأكد من خلو الشواغل وعدم الدخول بالتزامات تعاقدية تتضمن تخصيص الارض او نقل ملكيتها.

كما أقر مجلس الوزراء توصية المجلس الوزاري للخدمات الاجتماعية بشأن تخفيض نسبة الخزينة العامة من ارباح شركة ابن رشد العامة للسنوات السابقة بما يغطي العجز في الرواتب المصروفة .

المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء
٥-تشرين الثاني-٢٠١٩