الفاسدون .. امام خطر حقيقي

نشر في : 2019.02.21 - 1:04 مساءً | أخر تحديث : الخميس 21 فبراير 2019 - 1:04 مساءً
شــارك
الفاسدون .. امام خطر حقيقي

بقلم امير علي الحسون

الضجة الكبيرة التي افتعلها البعض على المجلس الاعلى لمكافحة الفساد ارى انها غير مقبولة لاسباب كثيرة
اولا : واضح العزم والنية الصادقة للسيد رئيس مجلس الوزراء لايجاد حلول ومعالجات جذرية وحقيقية ضد الفساد الاداري المالي ومحاسبة اي فاسد مهما كان موقعه او انتمائه السياسي
ثانيا : مراجعة اعضاء المجلس فأنهم شخصيات وطنية واكادمية مستقلة وتتمتع بسيرة ذاتية ومهنية ونزاهة لا احد يشكك باي عضو منهم
ثالثا : مضي المجلس بالقضاء على الفجوات التي تجعل من الفاسد التملص من قبضة الادانة والاحالة فهي من اخطر الخطوات التي ترعب وتفتك بالفاسدين
رابعاً : المجلس في بداية عمله والقادم في عطاءه سوف يضع الامور في نصابها الصحيح وسوف يكون املاً للمخلصين والنزيهين لهذا الوطن ومصدر رعب لاي فاسد مهما حاول الاحتماء بالمال او النفوذ السياسي
خامساً : هناك انتقاد مبرر من خشية  البعض بعدم جدية المجلس من العطاء وخط اخر يخشى على الفاسدين من الوقوع في قبضة العدالة
واخيرا ادعوا زملائي بالوسط الاعلامي مراقبة هذا المجلس ودعمه بكل خطوة تمضي بمحاربة الفساد
وخلق وعي وطني عند الجميع ان ممارسة الفساد يعني سقوط قيمة وشرف كل فاسد

اترك تعليق 0 تعليقات