تعزية

بمزيد من الحزن والأسى، وبقلوب خاشعة وراضية بقضاء الله وقدره؛ تلقينا نبأ وفاة النجم الدولي السابق والمدرب الكابتن ناظم شاكر، إثر مضاعفات إصابته بفايروس كورونا.

لقد كان الفقيد مدرسة في الرياضة وأخلاقها، حيث كتب مع أبناء جيله تاريخا حافلا بالإنجازات الكروية التي ساهمت في رفع مكانة الكرة العراقية، ويمثل فقدانه خسارة مؤلمة للأسرة الرياضية وجمهورها المحلي والعربي والدولي.

وإذ نتقدَّم لذويه ومحبيه والوسط الرياضي جميعا بخالص العزاء وبالغ المواساة، نسأل المولى العزيز أن يتغمده بواسع رحمته، ويسكنه فسيح جناته، ويحفه بعظيم المنزلة، وأن يمنّ على المصابين بالشفاء العاجل.

إنا لله وإنا إليه راجعون

محمد الحلبوسي
رئيس مجلس النواب
11 أيلول 2020

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *