رئيس الحكومة العراقية يبرر تقييد خدمات الإنترنت بالفترة الأخيرة

قال رئيس وزراء العراق، إن السلطات اضطرت لتقييد خدمات الإنترنت، نظراً لاستخدمها من قبل البعض لإذكاء العنف.

وأوضح عادل عبد الهادي، اليوم السبت، أن التظاهرات تساعد في الضغط على القوى السياسية والحكومة والسلطات التشريعية والتنفيذية والقضائية لتصحيح المسارات وقبول التغييرات، وفقاً لوكالة أنباء العراق .

وتابع رئيس الورزاء: “العالم الرقمي (الانترنت) حقيقة معاصرة وحق للجميع، ووسيلة لاستنطاق الاصوات المكبوتة والآراء الحرة.. وان السلطات دفاعاً عن حقوق المجموع مرغمة احياناً لتقييده عندما ترى انه يستخدم للترويج للعنف والكراهية والتآمر على الوطن وتعطيل الحياة العامة التي هي ايضاً حق لكافة المواطنين. فعندما يطالب البعض بحق العالم الرقمي فان اخرين يطالبون ايضاً بحق استمرار الحياة التي يعطلها العالم الرقمي بسبب سوء استخدامه من قبل البعض”

وكانت تظاهرات قد اندلعت مع بداية شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي، احتجاجا على تردي الأوضاع المعيشية، وانتشار البطالة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *